نتابع سلسلة مراجعاتنا للمسلسل المثير للاهتمام Black Mirror الذي يناقش في كل حلقة فكرة معينة تركز في موضوعها على الجانب المظلم لاستعمالات التكنولوجيا وتأثيرها السلبي على حياة الإنسان. 
في هذه الحلقة الثالثة والأخيرة من الموسم الأول، بعنوان The Entire History of You، نتابع أحداثها التي تدور في المستقبل القريب، حيث أصبح البشر يزرعون شرائح تخزين في رؤوسهم تقوم بتسجيل كل ما يقومون به، كل ما يرونه وكل ما يسمعون.
Black Mirror مسلسل سلسلة

نتابع في هذه الحلقة كيف أن الإنسان أصبح يستعمل نوع من التكنولوجيا بشكل كبير في حياتهم اليومية، هذه التكنولوجيا هي عبارة عن شريحة تخزين تُزرع وراء الأذن، وتقوم بتسجيل جميع أحداث اليوم انطلاقا من نوع من العدساة التي توضع في العين وتلعب دور الكاميرا حيث تلتقط الأحداث وتخزنها في الشريحة، وبالتالي يمكنك إعادة مشاهدة كل هذه الاحداث، ابتداءا من أحداث اليوم الواحد، أو إلى أسبوع، أوشهر... على حسب سعة تخزين هذه الشريحة التي قد تصل إلى سنين. وبالطبع إذا دفعت مالا أكثر تحصل على سعة تخزين أكبر.

لكن الشيء المثير للاهتمام في هذه الحلقة هو الحد الذي وصل إليه الناس في استعمالهم لهذه التكنولوجيا، حيث أصبح الأمر غير مستغنى عنه كالماء أو الهواء، الشيء الذي سيكون له تأثير كبير على حياة العائلات والأشخاص، وهذا ما نعيشه في هذه الحلقة، حيث من خلال هذه التكنولوجيا يكتشف زوج أن زوجته تخونه مع شخص آخر، انطلاقا من مشاهدته ما تم تسجيله من أحداث على شريحة التخزين الخاصة بزوجته.

رغم أنه تمت معالجته بشكل رائع جدا، موضوع الخيانة في هذه الحلقة ليس بالموضوع الجديد أو الميثر للاهتمام، لكن العبرة هي المهمة من هذه الحلقة، كيف أصبحت التكنولوجيا تستحوذ على حياتنا بشكل لا يمكن تصوره. نعم، فهي كشفت عن خيانة وبالتالي قدمت خدمة، لكنها في نفس الوقت فرقت عائلة، التكنولوجيا كما لها من إيجابيات فكذلك لها سلبياتها.

الكاتب أو المخرج لم يأتي بهذه الفكرة من فراغ، فهو قام بمحاكاة ما يحدث حاليا في مجتمعاتنا، خذ على سبيل المثال عندما تكون مجتمع مع العائلة أو الأصدقاء، في غالب الأوقات ستجد الكل منغرس في هاتفه وقليلا ما سيكون هناك حديث. إن العبرة من هذه الحلقة تتجلى في كيفية تعاملنا مع التكنولوجيا، إن الإساءة في القيام بذلك يمكن أن ينتج عنه تأثيرات سلبية أكثر منها إيجابيات. 

لكن من الذي يحدد هذا الأمر فعلا؟ هل هو حقا الطريقة التي نتعامل بها مع هذه التكنولوجيا؟ هل صناع هذه التكنولوجيات هم الذين يتحملون هذه المسؤولية؟ هل نحن هكذا، بمعنى طبيعة الإنسان هي هكذا؟ أم أن التكنولوجيا في طريقها للإستحواذ على حياة البشر على مستوى الذكاء الاصطناعي أو الوعي الاصطناعي كما يسمونه؟

تقييمنا للحلقة: 9/10