كما كان متوقعا، احتل الجزء الثامن وفيلم الرعب Jigsaw المرتبة الأولى في البوكس أوفيس الأمريكي، حيث افتتح نهاية الأسبوع الفارط بأكثر من 16 ملايين دولار وفي باقي دول العالم كان نصيبه 11 ملايين دولار فقط. يعتبر هذا الجزء من سلسلة أفلام Saw ثاني أسوأ الأجزاء في افتتاحيات شباك التذاكر، الأول كان الجزء السادس الذي صدر سنة 2009. هناك العديد من الأسباب التي تُعزى إليها هذا الافتتاحية الغير مثيرة، منها أن الفيلم قد صدر في نفس اليوم الذي كانت فيه بداية الجزء الثاني من مسلسل Stranger Things 2 من إنتاج نتفليكس Netflix أو السبب الثاني الذي رجحه البعض هو المدة الزمنية التي وصلت لسبع سنوات بين آخر جزء وهذا الفيلم، مما جعل الجمهور يفقد الاهتمام بهذه السلسلة. 
رغم ذلك، يبقى الفيلم في منطقة الأمان فميزانيته لا تتعدى 10 ملايين دولار وقد جنى لحد الآن منذ إصداره بثلاثة أيام فقط على 27 مليون دولار، ولايزال أمامه حوالي أسبوعين أو أكثر في القاعات السينمائية لكي يجني المزيد من الدولارات.


Advertisements




فيلم المغامرة والأكشن Thor: Ragnarok الذي لم يصدر بعد في الولايات المتحدة حتى الثالث من شهر نوفمبر، يُتوقع له أن يُزلزل البوكس أوفيس الأمريكي بفضل شهرة سلسلته المنتمية للعالم السينمائي لشركة مارفل Marvel Cinematic Universe، ويُوقظ الخمول الذي أصاب شباك التذاكر لأكثر من أسبوعين. الفيلم حصد لحد الآن في بعض دول العالم التي بُرمج فيه إصداره قبل أمريكا لأكثر من 109 ملايين دولار كافتتاحية! بدون أن ننسى أن ميزانية الفيلم تقدر بـ 180 مليون دولار.

Advertisements




فيلم الكوميديا الهزلية Tyler Perry's Boo 2! A Madea Halloween لايزال يحقق في بعض الأرباح، حيث حصد نهاية الأسبوع الفارط حوالي 10 ملايين دولار، ليصبح مجموع أرباحه أكثر من 35 ملايين دولار أغلبها من أمريكا، فباقي دول العالم لم يجني منها سوى 208 آلاف دولار فقط! وهو بميزانية تصل لـ 25 مليون دولار.

أنظر أيضا: أفضل الأفلام الكوميدية لسنة 2017

Advertisements



فيلم الخيال العلمي "عاصفة جيولوجية Geostorm" فقد فرصته في جني المزيد من الأرباح بحوالي 56,9 في المائة، حيث أضاف نهاية الأسبوع السابق 6 ملايين دولار تقريبا، لتصل أرباحه لحد الآن عالميا لأكثر من 137 مليون وهو بميزانية تقدر بـ 120 مليون دولار.

Advertisements




فيلم الرعب والغموض Happy Death Day لايزال يحصد في المزيد من الأرباح والتقييمات الإيجابية، فالفيلم كان مفاجئا للجميع حيث بميزانية لا تتعدى 4,8 مليون دولار، أضاف نهاية هذا الأسبوع الفارط 5 ملايين لأرباحه العالمية التي فاقت 68 مليون دولار.

أنظر أيضا: هذه هي أقوى أفلام الرعب لسنة 2017 لحد الآن





فيلم Blade Runner 2049 فَقَدَ لحد الآن نسبة 44 بالمائة من فرصة جني المزيد من الأرباح، حيث أضاف نهاية الأسبوع الفارط 4 ملايين فقط، لتنضاف لأرباحه الخجولة التي وصلت لـ 223 مليون دولار فقط عالميا! مع أن ميزانية إنتاجه تقدر بـ 150 مليون دولار.




الفيلم الجديد للمخرج والممثل جورج كلوني Suburbicon مع بطولة النجم "مات ديمون" كان من بين الأسوأ هذه السنة، حيث في أول افتتاحية له نهاية الأسبوع السابق حصد 2,8 ملايين دولار فقط! وهو بميزانية وصلت لـ 25 مليون دولار.