جون ويك يستسلم بسرعة لفيلم Aladdin، وهذا الأخير يحلق في سماء البوكس أوفيس العالمي بإيرادات خيالية
Aladdin © Walt Disney Pictures/Buena Vista

 لم يستطع فيلم الأكشن John Wick: Chapter 3 - Parabellum أن يصمد طويلا في المرتبة الأولى على صعيد شباك التذاكر العالمي، إذ بعد 11 يوما فقط طرده بسرعة القادم الجديد "علاء الدين"، حيث في ظرف أربعة أيام، في أمريكا الشمالية وثلاثة أيام في باقي أرجاء العالم، استطاع هذا الأخير أن يُزيح جون ويك بسهولة من المرتبة الأولى بعائدات هائلة جدا.


 
Advertisements

وافتتح فيلم Aladdin، آخر إنتاجات استوديوهات ديزني، بأكثر من 233 مليون دولار على الصعيد العالمي. وجاءت منها 112 مليون دولار في ظرف أربعة أيام من أمريكا الشمالية باحتساب يوم الإثنين كعطلة يوم الذكرى الأمريكي، وحوالي 121 مليون دولار من باقي دول العالم. في حين وصلت ميزانية إنتاجه لأكثر من 183 مليون دولار.

بالإضافة إلى عائدات الفيلم التي حققها في هذه المدة الوجيزة، جاءت تقييمات النقاد والجماهير بين المتوسطة والإيجابية هي الأخرى نوعا ما، حيث حصل على تقييم %58 من طرف النقاد، و%94 من طرف الجماهير لحد الآن على موقع Rotten Tomatoes. كما حصل أيضا على العلامة A من طرف الجماهير على موقع Cinemascore.

وتلاه في المرتبة الثانية فيلم John Wick 3 حيث وصلت عائدات هذا الجزء الثالث في ظرف 11 يوما منذ إصداره لحوالي 182 مليون دولار عالميا، منها 107 ملايين دولار جاءت من أمريكا الشمالية فقط، في حين 74 مليون دولار حققها من باقي أنحاء العالم لحد الآن.

Advertisements

أما في المرتبة الثالثة، لازال فيلم Endgame يحقق في الأرباح إذ أنه بعد شهر تقريبا من إصداره حقق لحد الآن ما مجموعه المليارين و682 مليون دولار على الصعيد العالمي، منها 803 ملايين من أمريكا الشمالية لوحدها فقط، وأكثر من مليار و879 مليون دولار من باقي أرجاء العالم. وبالتالي أصبح الفارق بينه وبين فيلم Avatar فيما يخص العائدات العالمية هو 105 ملايين دولار فقط ليتساوا معه.

لكن حظوظ نهاية اللعبة في اللحاق بـ أفتار أصبحت ضعيفة جدا رغم تقلص الفارق بينهما، لأن نسبة مشاهدة الأول في قاعات السينما تدنت لأكثر من النصف، في حين بقي الفيلم الثاني سنة 2009 وهو يُعرض في القاعات السينمائية لأكثر من 30 أسبوعا! بالإضافة إلى أن تذاكر 3D كانت مرتفعة الثمن عندها لأن الفيلم كان هو أول من يُعرض بتلك التكنولوجيا التي كانت ثورية في ذلك الوقت.

أنظر أيضا: مراجعة فيلم Aladdin.. هل استطاع جني المصباح تحقيق النجاح لصنّاعه؟

أنظر أيضا: فيلم John Wick 3 يُطيح بـ Endgame من المرتبة الأولى ويقود صدارة البوكس أوفيس العالمي بعائدات ضخمة