آخر الأخبار

مراجعة مسلسل Black Mirror الحلقة 2 الموسم الأول

مسلسل Black Mirror صدرت أول حلقاته سنة 2011، وهو لازال مستمرا لحد الآن مع الموسم الرابع على وشك الصدور هذه السنة 2017، وتتمحور حلقاته التي تعتبر كل واحدة منها غير متصلة الأحداث بشكل مباشر على شكل مجموعة أنثولوجيا مختارة تركز في قصة كل منها على الجانب المظلم للحياة والتكنولوجيا.

في هذه الحلقة من المسلسل نتواجد في عالم مغاير لعالمنا، عالم تهيمن عليه التكنولوجيا، كل شيء أصبح فيه رقميا، ولكي تكسب قوت عيشك يجب أن تركب دراجة مثبة وتدفع الدواستين وأنت تجني بعض المال إلى أن تتعب ثم ترجع إلى بيتك المكون من شاشات رقمية مليئة ببرامج الترفيه، هذا يدل على أننا نعيش داخل مصنع كبير، ننتج بعض المال عن طريق جهد كبير لنصرفه في هذه البرامج وفي بعض الحاجيات الضرورية. ذات يوم عندما كان بطل حلقتنا "بينغ" في الحمام يغسل يديه، يتصادف مع بطلتنا الثانية في الحلقة "أبي" وهي تغني داخل هذا الحمام، يقع في حبها ويُعجب بغنائها، فيعرض عليها أن تشارك في برنامج للمواهب من أجل أن تغني فيه، بعد أن ترددت كثيرا، تقتنع في الأخير بعد أن أعطاها كل المال الذي جناه من العمل في المصنع من أجل التسجيل في هذه المسابقة.

صديقتتا هذه بعد أن نجحت في المسابقة، يعرض عليها المنظمون بأن تعمل معهم في أعمال مستقبلية متنوعة، فتقبل. ماذا حدث من بعد؟ "أب" لم تعد تعرف أي شخص اسمه "بينغ"، ونكتشف أن الأعمال المستقبلية التي أنظمت للمنظمون والمالكون فيها، هي أعمال بورنوغرافية جنسية!

"بينغ" يُحس الآن وكأنه تم التلاعب به وخداعه بعد أن كان وفيا لصديقته وساعدها على الوصول إلى النجومية، ماذا يقرر أن يفعل؟ سوف يعمل بجهد كبير ليجني بعض المال ويشارك في هذه المسابقة هو الآخر، لكن نيته ليست الشهرة ولكن الانتقام من هؤلاء المنظمين والمالكين الذي سرقوا منه صديقته. من بعد تُعطى له الفرصة فيقف أمام الجمهور ولجنة التحكيم، وعوض أن يظهر موهبته يلقي واحدا من أقوى الخطابات ألما حول التحكم والاستغلال والتضليل... من طرف هؤلاء المنظمين.

ماذا حدث من بعد؟ يقلبون عليه الطاولة ويقدمون له فرصة من أجل أن يلقي مثل هذه الخطابات في برامج وألعاب ترفيهية أخرى كنوع من الدعاية، ليتم بسهولة تضليل العامة.

ماذا تحاول الحلقة أن تقوله في نظرك؟ لا محاولة لتمرير أي رسالة هنا، لكن... ماذا حدث "لأبي"؟ وجدوا فيها ميزة الصوت الجميل والجمال البريء، إذن سيحبها الكثير، إرمها في مجال ترفيهي منحط لكي يتابعها جزء كبير من العامة في انشغال تام. "بينغ" أُكتشف أن له موهبة كان سيثور بها على المنظمين والمالكين، ماذا نفعل؟ أحضره وإرمه في مجال آخر باستغلال موهبته لينشغل معه جزء كبير من العامة وهكذا. 

إذا... هناك نظام خفي يُدير الأمور، لا يريد للعامة بأن يعرفوا ما الذي يحدث فعلا، لا يريد لهم بأن يقوموا بشيء ينفع، يريدهم أن يبقوا منشغلين.
تعال معي لنلقي نظرة عماذا يحدث في مجتمعاتنا... الكثير من الوسائل الترفيهية المنحطة تملئ عقول العامة، أليس كذلك؟ نعم ليس كل المجالات الترفيهية تعتبر وسيلة للانحطاط والإلهاء، لكن تبقى قضية إعادة النظر في الشيء قبل قبوله وعدم السقوط كالأعمى فيه هو العامل الأساسي الذي يحكم... احذر!

1 من التعليقات

عرضاخفاءالتعليقات
  • Nabil 14 يونيو 2019 2:53:00 ص غرينتش+1
    شكرا كثيرا على الشرح والله هذه الحلقة عصبتني و أنا حائر في هل أنا فهمت الحلقو أم لا ولكن عندما وجدت أن كا كتبته أنت أيضا فهمت و هذا ما فهمته من الأول ولكن أنت تفصلت أكثر و أوضحت أكثر
الغاء