آخر الأخبار

ماذا قال النقاد عن فيلم الخيال العلمي Valerian and the City of a Thousand Planets

فيلم "Valerian and the City of a Thousand Planets" أو "فاليريان ومدينة الألف كوكب"، يحكي عن سعي عميلين خاصين لإنقاذ مستقبل الكون من خطر يهدد بتدمير كل شيء. 

الفيلم هو من إخراج الفرنسي "لوك بيسون"، صاحب فيلم Lucy, The Fifth Element, Léon: The Professional، وهو مبني على سلسلة كتب كوميكس فرنسية بعنوان "Valérian and Laureline".

الفيلم من بطولة دان ديهان Dane DeHaan، كارا ديليفين Cara Delevingn، كليف أوين Clive Owen، ريهانا Rihanna وإيثان هوك Ethan Hawke.

يٌقال أن هذه السلسلة الفرنسية هي التي ألهمت المخرج "جورج لوكاس" في إخراج أفلام حرب النجوم Star Wars، لذا فلابد أن تكون سلسلة رائعة، لكن ماذا عن هذا الفيلم المبني عليها، هل سيكون جيد؟ لنتعرف على الجواب من خلال آراء بعض النقاد، بدون حرق للأحداث.




- بالرغم من أن موقع IGN وصفه من الناحية البصرية بالرائع، واعتبره الفيلم المفضل لمحبي الخيال العلمي التي تحتوي على مخلوقات ذات الأشكال المختلفة والعجيبة، كأفلام Star Wars, Avatar, Guardians of the Galaxy, Star Trek، إلا أن المشكل الذي يعاني منه الفيلم هو شخصيتيه الرئيسيتين، حيث وصفها بالجوفاء! لا يوجد بينهما أي تناغم، أدائهما مصطنع ويفتقر إلى البعد الذي يندمج مع أحداث القصة فتسقط أنت كمشاهد في إعجابك بالفيلم.


- موقع Variety يؤكد أيضا على ضعف شخصيات الفيلم، لكنه يشدد على واحدة ويتساهل مع الأخرى. شخصية الممثل دان ديهان Dane DeHaan "فاليريان" يفشل في أداءها، حيث تجده وكأنه يحاول تقليد شخصية "هان سولو Han Solo" من أفلام "حرب النجوم". فاليريان يبدو وكأنه ذلك الطفل المُفرط في النضج، يحاول أن يعوض بنبرة صوت خشنة وغير مقنعة شبيهة بصوت الممثل كيانو ريفز Keanu Reeves.

أما الشخصية الثانية "لوريلين" التي تلعبها الممثلة وعارضة الأزياء البريطانية كارا ديليفين Cara Delevingne، التي تتميز بالسخرية، الوقاحة والعفوية، فنجدها في بعض الأحيان هي التي تُنقذ " فاليريان " من المشاكل، والفيلم بصفة عامة أكثر امتاعا عندما تكون هي حاضرة عوضا عن " فاليريان ".


- أما الناقدين "Dan Murrell"و "Andy Signore" على قناة اليوتيوب Screen Junkies قالو عن مخرجه "بوسن" أنه على طول مسيرة إخراجه الفنية، مهما يكن الفيلم الذي أخرجه جيد أو سيء، فدائما يعطينا شيئا مثيرا للانتباه. وهذا الفيلم، من الأمور المثيرة حوله هو الجانب البصري، فمؤثراته المرئية فريدة من نوعها ومدهشة منذ بداية الفيلم، كما أنها ستكون المنقذ من أي فشل محتمل بسبب ضعف العوامل الأخرى. 

وفي مقارنتهم للفيلم مع عمل آخر ـ نوعا ما مشابه له ـ والذي كان عملا فاشلا من جميع النواحي، فيلم Jupiter Ascending، حيث أنك في البداية ستظن أنه نسخة أخرى معدلة عنه، لكن وأنت تشاهد تكتشف أنه أفضل منه بكثير، على الأقل من ناحية المؤثرات البصرية، والتي في فيلم Jupiter Ascending كانت تبدو هزيلة وغير مقنعة وكل شيء فيه كان يبدو فوضوي، لكن مع فيلم Valerian تحس حقا بروعة المؤثرات البصرية. 

بصفة عامة، الفيلم في بدايته يجذبك بشكل كبير، لكن ما إن يصل للنصف الثاني تُصبح قصته تقليدية وغيرة مثيرة للاهتمام بكثرة مشاهد الإنقاذ التي تحاول شخصيات الفيلم القيام بها، الشيء الذي سيجعلك تشعر بالملل.




*لا تنسى متابعة آخر تحليلات ومراجعات الأفلام من خلال الاشتراك في النشرة البريدية للموقع.
عرضاخفاءالتعليقات
الغاء