فيلم Inception والمعنى الحقيقي للعنوان

يبقى فيلم Inception من إخراج العبقري كريستوفر نولان واحد من بين أكثر الأفلام تعقيدا وأكثرها جرأة في تحدي المشاهد على فهمه. فبدء من قصته المركبة جدا، مرورا بالنهاية المثيرة للنقاش والجدل، وانتهاءا بعنوانه الذي خدع الكثير من المشاهدين في الاعتقاد أن كلمة Inception تعني جليا البداية أو الاستهلال، لكنها في الحقيقة لها معنى أعمق من ذلك.

Advertisements

وتدور قصة فيلم Inception حول لص محترف اسمه دوم كوب (من بطولة ليوناردو دي كابريو)، الأفضل على الإطلاق في مجال فن استخراج الأفكار الخطير، سرقة أسرار غاية في الأهمية من عمق اللاوعي عندما يكون الإنسان نائما، عندما يكون العقل بدون دفاع. قدرة كوب النادرة جعلته لاعب مُميز ومرغوب في عالم جديد غادر مليء بالتجسس، لكن جعلته أيضا مجرم مطلوب عالميا وكلفته كل شيء أحبه في حياته. الآن عُرِض على كوب فرصة من أجل الخلاص، مهمة أخيرة قد تُعيد له حياته لكن فقط إن استطاع أن يُنجز مهمة زرع الأفكار المستحيلة.

أنظر أيضا: تحليل في العمق لفيلم Inception

فكما قلنا، العديد من المشاهدين يتعقدون أن عنوان الفيلم يعني "البداية أو الاستهلال" إذا ترجمناه ترجمة حرفية، لكنه في الحقيقة له معنى مختلف حسب سياق قصة الفيلم؛ والذي يعني زرع الأفكار!

Advertisements

فقصة الفيلم تدور حول زرع فكرة ما في اللاوعي الخاص بشخص آخر من خلال التسلل لأحلامه وزرعها، ثم تستحوذ تلك الفكرة على حياته ويصبح مقتنعا تماما بها وكأنها خاصة به، وبالتالي عندما يستيقظ يقرر أنه سيُغير حياته بالكامل وفقا لتلك الفكرة التي يعتقد أنها خاصة به، فيُغير كل شيء ويبدأ حياته من جديد. ولهذا، فمن جانب آخر يمكن القول أن كلمة Inception لها معنى البداية. لكن المعنى الأساسي لها حسب سياق الفيلم هو زرع فكرة، بعد ذلك تغيير المعتقدات السابقة، ثم البداية من جديد.


أنظر أيضا: هل تعلم؟ حقائق ومعلومات مثيرة حول فيلم Inception 

أنظر أيضا: أفلام المخرج كريستوفر نولان من الأسوأ إلى الأفضل