مراجعة مسلسل Altered Carbon.. الموت والحقيقة لغزان يحيكان عالم مستقبلي اندثرت فيه الإنسانية
Altered Carbon Season One © Netflix 
Humanity has spread to the stars. We set out like ancient seafarers to explore the limitless ocean of space. But no matter how far we venture into the unknown, the worst monsters are those we bring with us. 
انتشرت البشرية نحو النجوم. انطلقنا مثل أولئك البحارة القدامى من أجل استكشاف بِحارٍ من الفضاء اللامحدود. لكن مهما ابتعدنا في مغامراتنا نحو المجهول، أسوء الوحوش هي تلك التي نجلب معنا في ذواتنا.

Advertisements

هكذا يبدأ فكرته واحد من أكثر المسلسلات غرابة التي عالجت موضوع الخيال العلمي في أقصى حدوده. مسلسل Altered Carbon من إنتاج Netflix قدم لنا واحد من أروع القصص وأكثرها تعقيدا في عالم الشاشة الصغيرة. فمن خلال الموازنة بين قصته المركبة وحبكته المشدودة وطريقة إخراجه الفريدة، أصبح مسلسل Altered Carbon أفضل مسلسل في سنة 2018، لكن فقط لمحبي أفلام مثل Blade Runner أو أنيمي Ghost in the Shell...

فرغم أن الفيلم مبني على رواية تحمل نفس الاسم للكاتب Richard K. Morgan، إلا أن تأثير أفلام مثل Blade Runner التي تدور في عالم مستقبلي واضح جدا في هذه التحفة الفنية، التي بدون شك موجهة فقط للذين يستطيعون تحمل قصص الخيال العلمي المتطرف الذي يتطلب خيالا واسعا من طرف المشاهد.

تدور قصة مسلسل Altered Carbon بعد 300 سنة في المستقبل حيث اكتشفت البشرية سبيلا للخلود يكمن في تكنولوجيا لها القدرة على تخزين الذكريات والوعي البشري على شكل مادة رقمية والاحتفاظ بها إلى حين آخر، حتى ولو تم تدمير جسدك لأنه سيكون بمقدورك شراء جسد آخر وتحميل ذكرياتك ووعيك إليه لتعود من جديد كما كنت من قبل (على المستوى اللامادي على الأقل). في هذا المستقبل، هناك سجين يعود للحياة في جسد مختلف وبوعيه السابق بعد مدة طويلة من السبات من أجل حل لغز جريمةِ قتلٍ لكي يربح حريته من جديد، جريمة قتل حيرت الجميع وعجز عن فك شفرتها أفضل المحققين المتواجدين في ذلك الزمن.

المسلسل يعتبر من الأعمال العميقة جدا في أفكارها التي تطرحها، حيث تدور الأحداث في زمن لم يعد فيه شيء يسمى بالأعراق البشرية؛ هذا آسيوي، هذا أوروبي، هذا أمريكي أفريقي الأصل... بل تجاوزت البشرية تلك التعصبية العرقية المتواجدة في عصرنا الحالي. كما أنه يميل في كينونته إلى عالم علماني تجاوز أي شيء اسمه الأديان، بل تم تصوير بعض الشخصيات المتدينة في الفيلم (مسيحية وإسلامية) على أنها لازالت تعيش في تفكير محدود وتم تصويرها بنوع من الدنيوية. حتى أنه يصل لمستوى وصف اعتماد الإنسان على نفسه وأنه لا يحتاج لخالق أكبر، فأنت يمكنك العيش إلى ما لا نهاية ويمكنك تغيير جسدك إلى ما هو أفضل بكل حرية. بطبيعة الحال، هذه الأمور لا تعني بالنسبة للجميع أن المسلسل عميق في أفكاره لكنه يجرأ على تخطي حدودٍ مقدسة عند الكثير.

Advertisements

When Everyone lies, telling the truth isn't just rebellion. It's an act of revolution. So think carefully when you speak it, because the truth is a weapon. 
عندما يكذب الجميع، لا يُصبح قول الحقيقة تمردا فقط وإنما ثورة مضادة. لذا، فكر جيدا قبل أن تنطقها، لأن الحقيقة هي سلاح.

العمل يحمل في جيناته صفات الثورة المضادة للطغيان. فلطالما قلنا في مراجعاتنا السابقة أن الاعمال الفنية الحالية والقادمة مستقبلا كثيرا ما سنجدها تستلهم من الأحداث التي تقع في عالمنا الحالي. دائما ما ستجد أن هناك نظاما ديكتاتوريا (الذين تم تصويرها في المسلسل بـ the meths) طغى على الضعفاء، لتقوم تلك النخبة الثورية (الذين تم تصويرهم بالـ envoys) التي تدافع وتحاول إيقاف هذه الأنظمة الجائرة ومحاولة إحلال توازن بين هذا وذاك. 

Advertisements

وفي خضم ذلك، يغوص المسلسل في معاني أعمق بكثير ويقول في أحد حلقاته: 
Peace is an illusion. And no matter how tranquil the world seems... peace doesn't last long. Peace is a struggle against our very nature. A skin we stretch over the bone, muscle, and sinew of our own innate savagery.
The Instinct of violence curls inside us like a parasite, waiting for a chance to feed on our rage and multiply until it bursts out of us. War is the only thing we really understand. 
ما السلم إلا وهم. فمهما بدا لنا العالم هادئ... السلم لا يدوم طويلا. السلم هو صراعٌ ضد طبيعتنا، مثله مثل ذلك الجلد الذي نمدده فوق عظامنا، وعضلاتنا، وأعصاب فطرتنا المتوحشة.
غريزة العنف متشعبة في داخلنا كالطفيليات، تنتظر فقط الفرصة لكي تتغذى على حالات الغضب التي نكون فيها وتتضاعف حتى تنفجر منا. فالحرب حقا هي الشيء الوحيد الذي نفهمه.
مراجعة مسلسل Altered Carbon.. الموت والحقيقة لغزان يحيكان عالم مستقبلي اندثرت فيه الإنسانية السلم ما هو إلا وهم
Altered Carbon Season One © Netflix
قد يعارض البعض هذه الفكرة وقد يتفق معها البعض الآخر، لكن إذا ألقينا نظرة موضوعية في تاريخ الجنس البشري، فسنجد أن الحروب هي أكثر شيء غاص فيه الإنسان. أنظر إلى العصور الأولى... إلى زمننا الحالي... هل فعلا نحن كائنات مسالمة؟

المسلسل مليء بالمعاني الخفية في طياته، أولها وأهمها هو تلك الأفعى التي نراها في افتتاحية كل حلقة والتي بدون شك ستشكل للمُشاهد لغزا غامضا على طول المسلسل. لكن في الحقيقة سيظهر لك معناها واضحا بعد بضعة حلقات أو حتى عند مراجعة الملخص إذا أمعنت التفكير جيدا. تظهر لنا تلك الأفعى على أنها تأكل ذيلها، وهذا الرمز نراه في العديد من الأفلام، وأصلها يأتي من الأساطير اليونانية القديمة التي تعني الخلود أو التجدد الدائم، بمعنى أنه لا يوجد شيء اسمه الموت أو النهاية. وهذه هي الفكرة المبني عليها المسلسل، حيث يمكنك العيش إلى ما لا نهاية، كل ما تحتاجه هو المحافظة على تلك الرقاقة التي تُخزّن فيها وعيك، وإذا كَهُل جسدك يمكنك شراء واحدا آخر أصغر وأفضل.

مراجعة مسلسل Altered Carbon.. الموت والحقيقة لغزان يحيكان عالم مستقبلي اندثرت فيه الإنسانية فكرة الخلود
Altered Carbon Season One © Netflix
إن ما يميز هذا المسلسل هو قصته التي تشبه رحلة محقق في جريمة قتل لم يجد لها لا رأسا ولا ذيلا حتى مر بعدة محطات ربطته بماضيه الذي عثر فيه على مفتاح الأحجية، وكما يُقال: الماضي هو مفتاح المستقبل. المفهوم الذي بُني عليه المسلسل يتميز بنظرة فريدة، حيث خلال رحلة كشف جريمة قتل، سافر بنا عبر مواضيع عميقة وأزمنة مختلفة، فخرجنا في آخر حلقاته من باب ليس هو نفسه الذي دخلنا منه في أول حلقاته.

Advertisements

قارنه العديد من المشاهدين بفيلم Blade Runner، ووصل بالبعض لدرجة قول أنه نسخة عنه، وربما قد نتفق معهم في جانب معين ولكن سنختلف معهم في أغلب ما قالوا. فالمسلسل من الناحية البصرية يبدو بكل تأكيد مستلهم (وليس منسوخ) من تحفة "ريدلي سكوت"، لكن في باطنه فنحن أمام عمل مختلف تماما، ومن غير المعقول أن نقارن بين فكرتين مختلفتين تماما.

هناك بعض من المشاهدين الذين لن يتجاوزوا معه حلقتين أو ثلاثة على الأكثر لأنه ببساطة لا يتناسب مع ذوقهم الفني وهذا أمر عادي جدا، فالمسلسل جدا متطرف فيما يخص أفكاره ومستوى الخيال الذي يُعالجه، فهو يعتبر صعب جدا على عشاق المسلسلات المشرقة!

المسلسل في موسمه الأول هذا مكون من 10 حلقات عُرضت دفعة واحد على موقع نتفليكس يوم 2 فبراير/شباط 2018، ومن المرتقب أن يصدر الموسم الثاني في سنة 2019 بعد النجاح الهائل الذي حققه على مستوى الجماهير والنقاد.

تنبيه: المسلسل يحتوي على عنف كبير ومشاهد جنسية كثيرة!

تقييم المسلسل الموسم الأول: 9/10