شرح وتفسير قصة فيلم Arrival.. لماذا هم هنا؟

شرح وتفسير قصة فيلم Arrival.. لماذا هم هنا؟
© 2016 MMXVI Paramount Pictures Corporation. All Rights Reserved.

 عندما تحط 12 سفينة فضائية غامضة في عدة مناطق من العالم، يتم تشكيل فريق من أجل التحقيق في الأمر، بقيادة المتخصصة في علوم اللغة "لويس بانكس". بينما يتأرجح العالم على شفا حرب عالمية خوفا من نية هذه السفن الفضائية، تسابق "بانكس" وفريقها الزمن من أجل الحصول على أجوبة. ومن أجل العثور عليهم، ستضطر للمجازفة بحياتها، وبالبشرية أجمع.

شاهد: أفضل 10 مسلسلات في التاريخ.. أفضل ما قُدِّم في عالم الشاشة الصغيرة

اجتياح الكائنات الفضائية لكوكب الأرض، موضوع رأيناه كثيرا في عدة أفلام، من سنوات الخمسينات مثل فيلم Invasion of the Body Snatchers، مرورا بسنوات التسعينات مثل فيلم Independence Day، إلى الألفية الجديدة مثل أفلام World of the Worlds, Cloverfield…، لكن أغلب هذه الأفلام تناقش فكرة واحدة، اجتياح الأرض والاستحواذ على مواردها وقتل واستعباد البشر...، لكن ليس مع هذا الفيلم.

Advertisements

لكي نشرح الفيلم سنقسمه لجزئين: الأول سنناقش فيه الغموض الذي يشوب القصة، أما الجزء الثاني سنركز فيه على الرسائل الضمنية للفيلم.

لكن قبل كل شيء، الفيلم هو من إخراج "دينيس فيلنوف" صاحب التحفة الفنية المحيرة Enemy، بالإضافة إلى فيلم الدراما الغامض Prisoners، وفيلم الجريم Sicario.

لكي نستوعب مفهوم الفيلم يجب أولا أن نفهم نوع السرد المنتهج فيه، ونتكلم عن السرد المتقطع أو الغير المباشر Nonlinear narrative، حيث تبنى قصة هذا النوع من السرد على مخالفة التسلسل الزمني أو المنطقي لأحداث الفيلم، حيث نجد كاتب السيناريو يبدأ الأحداث من نهايتها أو وسطها، ثم ينتقل الى البداية وهكذا...، ونجد في بعض الأحيان بعض الكتاب ينتهجون هذا النوع من السرد أكثر من مرة في القصة، حتى تصبح مركبة ومعقدة جدا.

نذكر بعض الأمثلة من الأفلام التي أبدعت في هذا النوع من السرد، كفيلم Memento (2002) لمخرجه "كريستوفر نولان"، فيلم Rashomon (1950) لمخرجه "أكيرا كوروزاوا"، فيلم Babel (2006) لمخرجه "أليخاندرو غونزاليس إيناريتو"، فيلم Mr. Nobody (2009) لمخرجه "جاكو فان دورميل"...

ثم نأتي لفيلمنا هذا، كيف طبق الكاتب أسلوب السرد هذا؟ حسنا... إليك القصة، الكائنات الفضائية التي رأيناها تتفاعل مع شخصيتنا الرئيسية "لويس بانكس" أتت لكوكب الأرض من أجل المساعدة، لكن كيف؟ المساعدة التي تقدمها هذه الكائنات هي رؤية المستقبل والفرصة على تغيير أحداثه. نرى في الفيلم أن هذه الكائنات أوصلت "لبانكس" القدرة على الرؤية المستقبلية، حيث أصبحت ترى أنها ستتزوج وستنجب طفلة، وهذه الأخيرة ستصاب بمرض نادر، مما سيؤدي إلى موتها.

© 2016 MMXVI Paramount Pictures Corporation. All Rights Reserved.

ثم أيضا استطاعت أن ترى أنها ستوقف الحكومة الصينية من شن حرب على هذه الكائنات الفضائية، الذي كان سيؤدي إلى فوضى عالمية، حيث أقنعت الجنرال الحربي للصين "شانغ" بألا يبدأ الهجوم، وذلك بإخباره بشيء يخصه هو وزوجته ولا يعرفه أحد آخر غيرهما، بمعنى أنها أخبرته بشيء من المستقبل مما أقنعه بالتراجع.

Advertisements

© 2016 MMXVI Paramount Pictures Corporation. All Rights Reserved.

لنرجع إلى موضوع ابنتها وإنقاذها من الموت. العديد من المشاهدين قد يعتبرون أن تلك الومضات الارتجاجية (Flashforward) التي كانت تزاورها من بداية الفيلم هي لذكريات من الماضي، حيث كانت متزوجة ولها طفلة، ثم توفيت هذه الأخيرة، ليهجرها زوجها بسبب هذا المرض الذي أصاب طفلتهما...

هذه ليست ذكريات من الماضي، هذه رؤى مستقبلية بدأت تراها عندما أوصلت لها الكائنات الفضائية القدرة على رؤية المستقبل. لكن هناك نوعان من الرؤى في الفيلم، الأولى هي كما قلنا بدأت تراها بعد اتصالها بهذه الكائنات، ولم تحدث إلا بعد أن حطت هذه الأخيرة وذهبوا إليها ليستفسروا، أي تقريبا عند منتصف أو بداية منتصف الفيلم.

أما الرؤى الثانية، فهي مشاهد مستقبلية نراها فقط في بداية الفيلم لمصير "بانكس" مع طفلتها في حالة عدم حصولها على تلك القدرات من الكائنات. وهذه المشاهد هي ما قلناه حول أسلوب السرد الغير مباشر، وقد وضعها المخرج في البداية من أجل إرباك المشاهد وجعل القصة نوعا ما معقدة، حيث سيظنها الكثير أنها ذكريات من الماضي، لكنها ليست كذلك، فهي تعتبر الحياة البديلة التي ستعيشها بانكس في حالة عدم قدوم هذه الكائنات الفضائية إلى الأرض.

إذا، إن أردنا معرفة البداية الفعلية للفيلم فستكون عندما كانت "بانكس" متجهة إلى الكلية من أجل التدريس، فوجدت الجميع يتكلم عن هبوط سفن فضائية في عدة مناطق بالعالم.

Advertisements

© 2016 MMXVI Paramount Pictures Corporation. All Rights Reserved.

لنذهب الآن إلى نهاية الفيلم المحيرة أو الجزء الثالث من الفيلم، عندما احتضن "إيان" "بانكس" حينما انهارت بعد رجوعها من السفينة الفضائية وحاول إدخالها للسيارة من أجل المغادرة، قالت شيئا مربكا نوعا ما! قالت أنها "اكتشفت لماذا تركها زوجها"، بمعنى أنها تتكلم عن شيء من الماضي، ثم أجابها "إيان" "بأنه لم يكن يعرف أنها كانت متزوجة". لكن ما قالته ليس من الماضي، وإنما رؤية مستقبلية لها ولزوجها وابنتهما، حيث سيهجرها عند موت هذه الأخيرة، لكن هذا سيحدث فقط إن لم تقبل المساعدة التي تقدمها هذه الكائنات، وهذا ما سيشجعها على الاتصال بالجنرال الصيني ومحاولة إقناعه بالتراجع عن الهجوم.

سؤال آخر يطرح نفسه، هو كيف أن صديقها "إيان" هو زوجها؟ هذا أمر عادي، فبعد عملهما المشترك في التواصل مع هذه الكائنات سيقعان في الحب ليتزوجا من بعد، وينجبا طفلة...، وكل هذا علمته "بانكس" عن طريق رؤيتها للمستقبل، علمت أن زوجها سيكون هو صديقها في العمل "إيان".

لكن الشيء الذي يخلق نوعا من الغموض في القصة هو المشاهد الارتجاجية في وسط الفيلم وفي بدايته. المشاهد التي في البداية ما هي إلا مشاهد للحياة البديلة التي كانت ستحظى بها "بانكس" لولا مساعدة الكائنات الفضائية التي غيرت قدرها، وأما المشاهد الارتجاجية في وسط الفيلم فهي للرؤى المستقبلية لحياة "بانكس" في حالة قبول المساعدة من الكائنات.

نأتي لشيء آخر غير موضح في الفيلم، كيف أن هذه الكائنات ستنقد ابنة "بانكس" من الموت؟ نعم الكائنات ساعدتها في رؤية المستقبل لكن هذا لا يمنع من موت ابنتها. هناك احتمال فقط أن القدرة على رؤية المستقبل التي لدى "بانكس" ستمكنها من رؤية إن كان المستقبل البعيد قد وُجِد فيه دواء للمرض الذي تعاني منه ابنتها ثم تستغله في الحاضر لكي تنقذ ابنتها، تماما كما فعلت في إقناع الجنرال "شانغ". لكن هذا يبقى فقط احتمال، الفيلم لم يوضح هذه النقطة جيدا، والتي قد تعتبر نوعا ما تناقض في الأحداث.

ثم نأتي إلى السؤال الذي سيطرحه الجميع، لماذا تريد هذه الكائنات الفضائية مساعدة البشر؟ الفيلم أجاب على هذا السؤال ولكن ليس بشكل مقنع ولم يتم التعمق فيه جيدا...، حيث برر الأمر بأن هذه الكائنات تظن أنها ستحتاج مساعدة البشر بعد 3 آلاف سنة. لذلك تسدي للبشر هذا المعروف، وتصبح مسألة تعاون مشترك.

© 2016 MMXVI Paramount Pictures Corporation. All Rights Reserved.

Advertisements

ننهي هذا الجزء ببعض الأمور اللبقة في الفيلم، حيث زادت من براعة الدور الذي يقوم به المخرج؛ الإخراج. نفهم من الفيلم أن الكائنات الفضائية تعيش الزمن بشكل دوري، أي أنها قد ترى الماضي والمستقبل والحاضر في نفس الوقت. بمعنى آخر، أنها تستطيع أن ترى المستقبل وهي لا تزال في الحاضر، عكس البشر الذين يعيشون الزمن بشكل خطي أو مباشر، أي نعيش الزمن على شكل: الماضي، بعده الحاضر ثم المستقبل.


وإذا عدنا إلى ما قلناه عن نوعية السرد المتبع في هذا الفيلم، السرد الغير المباشر أو المتقطع، الذي يكسر قاعدة التسلسل الزمني المنطقي للأحداث، حيث نجد مثلا حدث من النهاية في بداية الفيلم، والعكس صحيح، سنجد رابط مشترك. ألا وهو التسلسل المنطقي للزمن بين الكائنات والأسلوب المتبع في القصة. هذه الأخيرة لا تتأثر بهذا الرابط المشترك، وإنما يُظهر فقط مدى براعة الإخراج والكتابة، اللذين يجعلان من هذا الفيلم واحد من أفضل الأعمال السينمائية في مجال الخيال العلمي.

آخر شيء يجب أن نتكلم عليه، قبل أن نمر إلى الجزء التالي حول الرسائل الضمنية في الفيلم، هو ذلك العصفور (الكناري) في القفص، لماذا هو في الفيلم؟ لم تتكلم عنه أي من الشخصيات!

حسنا، لكي نفهم دور هذا العصفور، يجب أن نحفر في مجال آخر بعيد عن السينما. نتكلم عن المناجم، حيث كان عمال المناجم يأخذون عصافير الكناري في أقفاص معهم إلى عمق المناجم من أجل التأكد من طبيعة الهواء هناك، إن كان يحتوي على أي غاز سام مثل أول أكسيد الكربون أو غاز الميتان...، فإن أول من سيختنق به هو العصفور، وبالتالي يتجنبون تعريض أنفسهم للاختناق قبل أن يزيلوا خوذهم.


نفس الفكرة مطبقة في الفيلم، العلماء لا يعرفون بعد طبيعة الهواء المتنفس في تلك السفن الفضائية، لذلك عندما قررت "بانكس" إزالة بزتها، إن ركزت جيدا فقد نظرت أولا إلى عصفور الكناري في القفص، تأكدت أنه لم يختنق، فباشرت في إزالة البزة والخوذة.

© 2016 MMXVI Paramount Pictures Corporation. All Rights Reserved.

إذا انتهينا من فهم القصة وحاولنا أن نركز في الإشارات والرسائل التي يمررها هذا الفيلم، فبدون شك سنجد بعض الصعوبات، لأن هذا ما عهدناه مع مخرجه "دينيس فلنيوف" في فيلم Enemy، أفكار جدا مركبة وفلسفية تمتحن المشاهدة في قدرته على فك شفرتها.

ذهب بعض رواد السينما بعيدا في شرح هذا الفيلم، هناك من قال أن الموضوع الرئيسي الذي يحاول الفيلم إثارته هو الذكر والأنثى وعلاقتهما بالوجود والأبدية...، حيث استدلوا بالعديد من الحجج، منها أن "إيان" يمثل العالِم الذي يستخدم المنطق والعقل (لأنه عالم فيزياء نظرية) وأن "بانكس" تمثل خبيرة اللغة، يعني الجانب الأدبي، أي الجانب العاطفي، أي الجانب الجسدي والمادي للكون. وإن كنت تتذكر فإسم المخلوقين الفضائيين في الفيلم هما "أبوت" و"كوستيلو" (اسمين رمزيين فقط) "أبوت" يمثل الأنثى و"كوستيلو" يمثل الذكر، وعندما اتجهت "بانكس" لوحدها الى السفينة، سألت الكائن الذكر عن "أبوت الأنثى"، رد عليها بأنها: Abbott is death process، بمعنى ـ ترجمة حرفية ـ أن "أبوت" هي عملية موت، ولم يقل أنها تموت أو في فراش الموت أو شيء من هذا القبيل...، بمعنى أنه يصفها بهذه الصفة "الموت".

لن أكثر في هذه الفكرة لأنها قد تبدو للبعض عنصرية أو تافهة...، أضف لهذا أنها ليست فكرتي ولست أتبناها (شاهد صاحب هذه الفكرة) لكن يكفي فقط أن تتذكر أن المخرج هو دينيس فلينوف صاحب فيلم Enemy، الذي يتكلم حول هذه العلاقة الوجودية بين الذكر والأنثى بشكل غريب، ولديك جل هذه المعلومات السابقة، لذا يبقى لك (ي) الاختيار في التمعن في هذه الفكرة (إقرأ (ي) الشرح الذي قمنا به حول فيلم Enemy لكي تفهم جيدا هذه النقطة).

وتبقى الرسالة الواضحة في الفيلم، هو حث دول العالم على التواصل والتعاون في حل الأزمات، بالتعاون المتبادل يمكن التعامل مع أي أزمة عالمية، على الرغم من عرق وسياسة وتوجه كل دولة. كما أن رسالة التواصل موجهة كذلك للأفراد، يمكن لنا اكتشاف ثقافات وأمم آخر والتقدم للأمام عن طريق التواصل، رسالة موجهة للأزواج، للأصدقاء...

عرضاخفاءالتعليقات
الغاء

تابع موقعنا على