مراجعة فيلم Parasite.. مع صراع الطفيلي الكوميدي تبدأ الحكاية ولكن إلى أين وكيف ستنتهي؟!
© 2019 Neon. All Rights Reserved.

 التضاد يبرز المعنى ويوضحه

جملة تعلمناها قديماً ونحن لا نزال نتعثر في خطواتنا الأولى ونسيناها كما ننسى كل ما لم نره مجسداً أمامنا بعد أن أثبتته لنا التجربة الحية، أراك الآن عزيزي القارىء وأنت تتعجب وتعود للتأكد من عنوان المقال متسائلاً هل نحن هنا لمراجعة فيلم جديد أم أننا في حصة مدرسية نتعلم فيها جماليات اللغة!

أجيب سؤالك الساخر قائلة أننا هنا لمراجعة الفيلم الكوري الرائع Parasite، الذي استخدم مخرجه وكاتبه "بونج جون هو" تضاد الصورة قبل الكلمة ليبرز لنا في فيلمه معاني كثيرة وليس معنى واحداً فقط، فنحن هنا اليوم للحديث عن العائلتين المتضادتين في كل شيء؛ أبطال فيلمنا محل المراجعة اليوم، تلك المراجعة التي سنبدأها الآن على الفور.

Advertisements

خلطة النجاح كاملة

يُعد فيلم الطفيلي من الأفلام مضمونة النجاح، يرجع ذلك لكونه من الأفلام متكاملة العناصر، فلدينا هنا قصة شيقة وأحداث مفعمة بالكوميديا السوداء، التي أعتبرها أنا وقطاع كبير من المشاهدين أحد الأوراق الرابحة في صناعة السينما لأنها تمكنّك من سرد مأساة مجتمع دون أن تضغط على المشاهد بالشكل الذي يجعله يريد الوصول للنهاية ليلتقط أنفاسه ويرتاح أخيراً.

فيلمنا يناقش قضية هامة من قضايا الواقع المحيط، حيث نحكي هنا عن الفقر المدقع الموجود ليس في كوريا وحدها ولكن في كل مكان، إلا أن "بونج جون هو" قرر أن يحكي لنا الحكاية بسلاسة شديدة وأحداث مشوقة وشخصيات متعددة متباينة، خلطة متكاملة تحقق معادلة النجاح وتجذب المشاهد من اللحظة الأولى إلى كلمة النهاية.

تمهيد لابد منه

مراجعة فيلم Parasite.. تمهيد لابد منه مع صراع الطفيلي الكوميدي تبدأ الحكاية ولكن إلى أين وكيف ستنتهي؟
© 2019 Neon. All Rights Reserved.

هناك عدد كبير من القائمين على صناعة السينما في مختلف أنحاء العالم يعملون على وضع بداية قوية للأفلام تبشّر ببقية أقوى، إلا أن الأمر عادةً ما يبدأ في الهبوط تدريجياً لنجد أنفسنا في النهاية لم نحصل على أي شيء له معنى، فيلمنا اليوم فعل العكس تماماً حيث قدم لنا واحدة من البدايات الهادئة نوعاً قبل أن يبدأ التصاعد تدريجياً لنجد أنفسنا قد انتقلنا بسلاسة لذروة الأحداث المثيرة والمشوقة.

قبل أن نترك البداية وننتقل لنقطة أخرى، عليك أن تسمح لي يا عزيزي أن أحيي ذكاء كاتب الفيلم ومخرجه بونج جون هو الذي أعطى مَشاهد يقوم فيها بتحليل كل ما يراه كبعض الاشارات والتفاصيل الصغيرة التي ستضح معالمها مع تطور الأحداث لتصبح القصة أكثر جمالاً هنا.

ففي بداية الفيلم سنرى الأسرة الفقيرة (أسرة كي-تايك) تحيا تحت الأرض جنباً إلى جنب مع الحشرات والطفيليات دون أن يزعجها الأمر أو يسبب لها أي مشكلة، لمَ ستنزعج وهي أسرة من الطفيليات تحاول الحصول على أي منفعة تصل لها مستحقة كانت أو غير مستحقة.

يبدأ بونج جون هو بعرض إشارات بسيطة هنا لتطفل الأسرة تتمثل في محاولاتها للحصول على خدمة أنترنت مجانية مسروقة من الجيران، ثم يتطور الأمر ويصبح أكثر وضوحاً عندما تتطفل تلك الأسرة الفقيرة تدريجياً كما تحدث أي عدوى طفيلية تماماً على واحدة من أغنى العائلات في كوريا، محاولِة بذلك تحقيق أكبر فائدة ممكنة دون أي مجهود يذكر.

يحدث كل ذلك قبل أن تشتعل الأحداث التي سنعود لها لاحقاً، ولكن قبل أن ننتقل لتلك النقطة دعني أخبرك أنه لازال هناك المزيد من الإشارات أعطاها لنا بونج جون هو في فيلمه الرائع الطفيلي، ولكني لن أحرقها لك هنا يا عزيزي وسأترك لك متعتة اكتشافها بنفسك.

Advertisements

متى يبدأ السحر؟

مراجعة فيلم Parasite..  سونج كانج هو يلمع في سماء الفيلم مع صراع الطفيلي الكوميدي تبدأ الحكاية ولكن إلى أين وكيف ستنتهي؟
© 2019 Neon. All Rights Reserved.

بعد ذلك التمهيد الذي تحدثنا عنه سريعاً في النقطة السابقة دعنا الآن نتوقف قليلاً عند المرحلة التي بدأ فيها كل السحر، حين تجتمع الأسرتان الفقيرة والغنية معاً، ستجد نفسك هنا منجذباً تماماً مع الأحداث والخطط التي تحيكها عائلة كي-تايك بذكاء مفعم بالكوميديا، بل وربما ستجد نفسك تتمنى نجاحها أيضاً بالرغم من عدم منطقيتها نوعاً في حال قررنا أن نقيّم مدى واقعيتها وقابليتها للحدوث على أرض الواقع.

في البداية نحن نشاهد واحداً من أفلام الجريمة حيث نستمر في متابعة الصراع الكوميدي المشوّق الدائر بين الأسرتين -الذي يشير في حقيقته إلى صراع الطبقات- حتى نصل إلى منتصف الفيلم تقريباً، حين تحدث المفاجأة التي لن نحرقها لك هنا بالطبع ليتحول الفيلم من فيلم جريمة كوميدي إلى أحد أهم وأعمق أفلام الدراما، تلك السلاَسة الكبيرة في الانتقال بين التصنيفات تصنع للفيلم سحره الخاص وتجعله يحتل مرتبة متقدمة ضمن قوائم أجمل أفلام 2019 مهما كان تفضيل من يضع تلك القائمة، ببساطة Parasite هو فيلم 2019 المُرضي لكل الأذواق.

"سونج كانج هو" يلمع في سماء الفيلم

مراجعة فيلم Parasite..  سونج كانج هو يلمع في سماء الفيلم مع صراع الطفيلي الكوميدي تبدأ الحكاية ولكن إلى أين وكيف ستنتهي؟
© 2019 Neon. All Rights Reserved.

وصلنا لتقييم أداء أبطال فيلمنا اليوم، يمكننا أن نقول هنا أن الجميع أجاد في تقديم دوره وأحسن استغلال السيناريو الرائع ليقدم أداء تمثيلي مميز، إلا إننا جئنا لنخص بالذكر "سونج كانج هو" بطل الفيلم الذي تحمّل الوجبة الأكثر دسامة هنا واستطاع أن يتألق في سماء الفيلم ويخطف كامل الأضواء من باقي الفريق.

Advertisements

للصورة سحر وللموسيقى سحر آخر

مراجعة فيلم Parasite..  للصورة سحر وللموسيقى سحر آخر مع صراع الطفيلي الكوميدي تبدأ الحكاية ولكن إلى أين وكيف ستنتهي؟
© 2019 Neon. All Rights Reserved.

نعود هنا للتضاد الذي ذكرناه في بداية لقائنا، حيث قدم لنا الفيلم أبطال جدد بالإضافة لأفراد كل عائلة وهما مكاني التصوير، الجحر الذي تعيش فيه أسرة كي-تايك المعدمة والقصر الفاخر الخاص بالأسرة فاحشة الثراء.

لم أقصد هنا الصورة الرائعة التي نقلها لنا بونج جون هو التي وضحت لنا الفرق الشاسع بين الأسرتين، بقدر ما أقصد ارتباط وتأثير كل مكان على أفراده، ففي أي مكان كنت سيصبح الحضور الأقوى إلى حيث تنتمي، حيث سنشاهد هنا عجز أسرة كي-تايك عن الانفصال عن عالمها مهما حاولت التظاهر بالإنتماء لعالم آخر، المكان هنا بطل مسيطر وُجِد ليبقى وينشر عبقه في الأجواء مهما حاولنا التنصل منه.

أما عن موسيقى الفيلم نستطيع أن نقول أنها التتمة المميزة والساحرة لذلك البناء المتكامل الذي سيصمد ليحقق المعادلة التي قلما ما نجد فيلماً يستطيع تحقيقها وهي نيل رضا الجماهير العريضة والنقاد.


كلمة واحدة توضح كل شيء

قبل أن نُنهي لقائنا اليوم دعنا نلقي نظرة على العنوان، أحتاج أن أخبرك هنا ياعزيزي بأني أفضّل العناوين الطويلة أو على الأقل أن يكون العنوان من كلمتين أو ثلاثة كلمات، ليعطيني نبذة عن ما سأراه لاحقاً على الشاشة، لذا عندما وجدت أن عنوان الفيلم كلمة واحدة (Parasite - الطفيلي) لم يعجبني الأمر للوهلة الأولى وبدا لي وكأنها فلسفة غامضة سندخل معها لعوالم معقدة قد لا نعرف لها بداية من نهاية.

إلا أنني بعد مشاهدة الفيلم حاولت إيجاد عنوان آخر يلائم ما رأيته ولكنني لم أجد، الطفيلي هنا هو أدق وصف لكل ما يحدث، لا فلسفة غامضة ولا عوالم معقدة ومزعجة الأمر أبسط من كل هذا، وبساطته هي سر جماله.

في النهاية، أقول أن فيلم Parasite بنهايته القوية والمفاجئة هو أحد أفضل أعمال 2019 إن لم يكن أفضلها على الإطلاق، قدمه لنا المخرج المتميز بونج جون هو ليحصل به على جائزة السعفة الذهبية في مهرجان كان السنيمائي، ومن المتوقع بل من المؤكد أنه سينافس بقوة على لقب أفضل فيلم أجنبي في أوسكار 2019.