موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام

 ينظر البعض إلا صنَاعة الأفلام باعتبارها عمل مُرفه يُكسب العاملون به الشهرة ويحققون من خلاله عائدات مادية كبيرة، لكن الحقيقة أن صناعة الأفلام هي من أكثر المجالات تعقيداً، فكل لقطة تدوم لثواني معدودة على الشاشة يقف خلفها عشرات الأشخاص وقد يستغرق تنفيذها عدة أيام متصلة، علاوة على أنها ليست خالية من المخاطر -كما يتصور البعض- ودليل ذلك مئات الحوادث متفاوتة الشدة والفداحة التي وقعت أثناء تصوير العديد من الأفلام حول العالم.

تواردت بالفترة السابقة أنباء إخلاء موقع تصوير فيلم "مارفل" القادم The Eternals عقب اكتشاف قنبلة بوسطه، كما أفادت أنباء أخرى تعرض النجم "دانيال كريج" للإصابة أثناء تصوير مشاهد الفيلم الخامس والعشرين من سلسلة "جيمس بوند" وهو نفس ما جرى قبل عامين مع توم كروز أثناء تصوير مشاهد فيلم Mission Impossible - Fallout، لكن كل ذلك يعد بسيطاً مقارنة بعدد من الحوادث الأخرى التي انتهت بإصابة أفراد طاقم العمل بالتشوه والعجز وأحياناً الموت!

بالتأكيد مشاهدة انهيارات المباني وانفجار المركبات وموت الأشخاص على شاشة السينما هو أمر مبهر، لكن المُفزع حقاً هو مشاهدته في مواقع التصوير حيث يكون كل شيء حقيقي فلا يمكن إعادة اللقطة فيُعاد معها الضحايا للحياة!. من خلال الفقرات التالية سوف نستعرض معاً مجموعة من الحوادث التي وقعت خلال تصوير أشهر الأفلام والتي انتهت بصورة مأساوية.

Advertisements


The Wizard of Oz

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 1939 Warner Bros. Pictures. All Rights Reserved.

نعرف جميعاً فيلم الفانتازيا العائلي The Wizard of Oz -إنتاج 1939- باعتباره أحد أشهر الأفلام الكلاسيكية وأكثرها متعة، يرتبط في ذاكرة معظمنا بسهرات ليالي رأس السنة والعروض التلفزيونية الخاصة خلال الأعياد، لكن الفيلم الذي أخرجه فيكتور فيلمينج ظل طويلاً بمثابة ذكرى مؤلمة لعدد ممن شاركوا في تقديمه.

كان من المقرر أن يجسد الممثل "بودي إبسن" شخصية Tin Man لكنه اكتشف أنه مصاب بحساسية شديدة تجاه المواد المستخدمة في عمل مكياج الشخصية، الأمر الذي دفعه إلى التخلي عنها ولكنه كان قد أصيب فعلياً جراء ذلك بمشاكل بالتنفس لازمته طيلة حياته وتوفى متأثراً بها.

جسدت الممثلة مارجريت هاملتون شخصية الساحرة الشريرة وبأحد المشاهد كان من المفترض أن تدخل لأحد الأبواب الخفية -ليبدو الأمر كأنها اختفت- بينما تندلع مكانها ألسنة اللهب والدخان، لكن عند التصوير تعطل ذلك الباب وبالتالي لم تغادر في التوقيت المناسب وبقيت في مواجهة اللهب مما أصابها بحروق بالغة الخطورة تسببت في تشوهها.

Advertisements


Transformers: Dark of the Moon

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 2011 Paramount Pictures. All Rights Reserved.

شهد موقع تصوير الجزء الثالث من سلسلة أفلام Transformers الصادر في عام 2011 مأساة أخرى كانت ضحيتها إحدى الممثلات الإضافيات "الكومبارس" والتي تدعى "غابريليا كيديليو"؛ حيث أثناء تصوير أحد مشاهد المطاردات انفلت الكابل الفولاذي الذي يسحب إحدى السيارات مما أدى لترنحها واصطدامها بسيارة أخرى.

أصيبت المسكينة "غابريليا" بكسر في الجمجمة جراء الحادث وخضعت لجراحة في المخ، في النهاية بقيت على قيد الحياة ولكنها أصيبت بأضرار دائمة في الدماغ كما صار جانبها الأيسر مشلول تماماً بالإضافة إلى فقدان عينها اليسرى، في عام 2012 تم الكشف عن قيام شركة "بارامونت" بدفع تعويض لعائلتها قدره 18 مليون دولار أمريكي.



Braddock: Missing in Action III

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 1988 MGM. All Rights Reserved.

يعتبر وقوع الإصابات في أفلام الحركة أمراً معتاداً ولكنها عادة ما تكون أقرب إلى إصابات الملاعب مُتمثلة في الالتواءات والكدمات وقد تصل إلى التمزق العضلي كحد أقصى، لكن ما حدث في فيلم الإثارة Braddock: Missing in Action III -إنتاج 1988 وبطولة نجم أفلام الحركة تشاك نوريس- كان مغايراً تماماً وشكل فاجعة بكل المقاييس.

أثناء تنفيذ أحد مشاهد المعارك في دولة الفلبين تحطمت إحدى الطائرات المستخدمة في التصوير، أدى ذلك إلى مصرع أربعة جنود فلبينيين كانوا على متن الطائرة بصفتهم ممثلين كومبارس، كما تسبب حطام الطائرة في إصابة خمسة أشخاص آخرين بجروح متفاوتة ما بين متوسطة وبالغة الشدة.

Advertisements


Fitzcarraldo

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 1982 Werner Herzog Film GMBH. All Rights Reserved.

إذا كانت هناك جائزة للفيلم الأسوأ حظاً فهي حتماً كانت ستذهب إلى فيلم المغامرة والدراما الألماني Fitzcarraldo -إنتاج عام 1982- للمخرج والمؤلف وانر هيرزوج، حيث توقف تصويره أكثر من مرة بسبب تعدد الحوادث التي وقعت خلال تصويره والتي أدت إلى عدد كبير من حالات الإصابة والوفيات.

أبرز الحوادث التي شهدتها مواقع تصوير فيلم Fitzcarraldo كانت تحطم طائرتين من طائرات التصوير مما تسبب في إصابة خمسة أشخاص بإصابات خطيرة بينهم شخص أصيب بالشلل لبقية حياته، كذلك اضطر أحد فنيين الصوت المشاركين بالفيلم إلى بتر ساقه بعدما تعرض للدغة من ثعبان سام في موقع التصوير.



Silence

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 2016 Paramount Pictures. All Rights Reserved.

شهد موقع تصوير فيلم Silence -إنتاج عام 2016- للمخرج الكبير مارتن سكورسيزي حادثة أخرى، وقد كان ذلك في يناير 2015 بإحدى بلدات دولة تايوان التي تم تصوير معظم أحداث الفيلم فيها، حيث انهار أحد منازل الديكور -المصنوعة من الطوب والخشب- على ثلاثة من عمال البناء المشاركين في الفيلم.

بدأت الواقعة بدخول العمال الثلاثة إلى المنزل من أجل دعم الهياكل قبل الشروع في تصوير أحد المشاهد، إلا أن بسبب خطأ ما اختل البناء وانهار فوقهم مما أدى إلى إصابة اثنين منهم بجروح غائرة في الساق والرأس بينما تم نقل الثالث ويدعى "تشن يو لونج" إلى المستشفى في حالة حرجة وفي اليوم التالي تم الإعلان عن وفاته.

Advertisements


Such Men Are Dangerous

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 1930 Fox Film Corporation. All Rights Reserved.

قد يكون الحادث الجوي السابق ذكره -والخاص بفيلم Braddock: Missing in Action III- هيناً إذا ما تمت مقارنته بالفاجعة التي شهدتها الأيام الأخيرة من تصوير أحداث فيلم الدراما Such Men Are Dangerous -إنتاج عام 1930- الذي أخرجه كينيث هوكس والذي كان أحد ضحايا الحادث وهو شقيق المخرج الكلاسيكي الشهير هاورد هوكس.

أراد المخرج كينيث هوكس تقديم صورة سينمائية مُبهرة وغير مسبوقة من خلال استخدام أكثر من طائرة في التصوير، لكن ما لم يتخيله أن اثنتين من تلك الطائرات سوف تصطدمان ببعضهما البعض فوق المحيط، أدى ذلك الحادث إلى مصرع عشرة أشخاص بينهم مخرج الفيلم ومدير التصوير واثنين من مساعدي التصوير بجانب الطيارين وعدد آخر من العناصر المساعدة بالفيلم.

المأساة لم تنتهي عند هذا الحد بل أن الشرطة لم تتمكن إلا من انتشال خمسة جثث فقط من جثث الضحايا العشرة، بينما أشيع أن الخمسة الآخرين إما جرفهم التيار بعيداً أو تحولوا إلى أشلاء، وقد تقدمت أسر الضحايا بدعوى قضائية ضد شركة (فوكس) المنتجة مطالبة بتعويضات مادية، إلا أن المحكمة أقرت بعدم مسؤولية الشركة عن الحادث وبالتالي تم رفض الدعوى.

Advertisements


Harry Potter and the Deathly Hallows

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 2010 Warner Bros. Pictures. All Rights Reserved.

يسبق تصوير مشاهد المطاردات والانفجارات دراسة دقيقة للتعرف على شدة ومدى الانفجارات وكافة العوامل المحيطة التي قد تؤثر بها مثل شدة الرياح واتجاهاتها وغير ذلك، لكن رغم تلك الاستعدادات يبقى الخطأ وارد ولو بنسبة %1 ولعل الدليل الأبرز على ذلك هو ما جرى أثناء تصوير فيلم Harry Potter and the Deathly Hallows الذي صدر مقسم إلى جزئين في عامي 2010 و2011.

كان ضحية تلك الواقعة هو الممثل البديل "الدوبلير" ديفيد هولمز الذي قام بتنفيذ المشاهد الخطيرة بدلاً من دانييل رادكليف الذي يجسد شخصية هاري بوتر ضمن أحداث الفيلم، وقد تمكن هولمز من أداء الحركة المطلوبة بالشكل الصحيح وتفادى نيران الانفجار بالفعل، لكن ما لم يكن بالحسبان هو أن الضغط الناتج عن الانفجار سوف يتسبب في دفعه من فوق سطح مرتفع ليسقط على الأرض، وقد أدى ذلك إلى إصابة خطيرة في العمود الفقري تسببت في إصابته بالشلل الدائم.



The Last Lion

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 1972 Kavalier Films. All Rights Reserved.

ساهمت التقنيات الحاسوبية الحديثة في تيسير عملية تصوير المشاهد التي تجمع البشر والحيوانات، مثال ذلك فيلم Life of Pi ومؤخراً فيلم Aladdin، لكن في الماضي لم تكن الأمور تسير على هذا النحو، حيث كان يتم الاستعانة بحيوانات حقيقية -وإن كانت مُدربة- ومثال ذلك الفيلم الجنوب إفريقي The Last Lion.

كان الأسد يتواجد بصفة شبه مستمرة في موقع تصوير الفيلم خاصة أن قصة الفيلم تتمحور حوله وبالتالي يشارك في عدد كبير من مشاهده، لكن ما لم يتصوره أحد أن يخرج ذلك الأسد المُدَرَّب عن السيطرة ويهاجم طاقم الفيلم، وقد أدى ذلك إلى وفاة فني الصوت المدعو جيمس تشابمان.

Advertisements


The Dark Knight

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 2008 DC Comics/Warner Bros. Pictures. All Rights Reserved.

عند الحديث عن وفيات فيلم The Dark Knight -إنتاج 2008- فإن أول ما يتبادر للذهن هو الممثل هيث ليدجر الذي رحل عن عالمنا عقب انتهاء عملية التصوير قبل مشاهدة تجسيده الرائع لشخصية "الجوكر"، لكن ما نغفله -وما يجهله البعض- أن هناك شخص آخر من صُنّاع العمل قد توفي خلال تصوير أحد المشاهد.

لقي كونواي ويكليف أحد أفراد طاقم التصوير وصناعة المؤثرات الخاصة مصرعه أثناء تصوير أحد مشاهد الحركة بفيلم The Dark Knight، حيث أن السيارة التي كان يتواجد بها لم تتمكن من الدوران بالسرعة المقررة لها وبالتالي انحرفت عن مسارها واصطدمت بشجرة في موقع التصوير، تسبب ذلك في اندفاع ويكليف عبر الزجاج الأمامي للسيارة وارتطم بالأرض بقوة.



Twilight Zone: The Movie

موت-وشلل-وتشوهات-دائمة..-حوادث-كارثية-حقيقية-في-مواقع-تصوير-أشهر-الأفلام
© 1939 Warner Bros. Pictures. All Rights Reserved.

شهد فيلم Twilight Zone: The Movie -إنتاج 1983- حادثة تعد هي الأكثر بشاعة في تاريخ تصوير الأفلام، كانت تلك الحادثة سبباً في إثارة الرأي العام وتسليط الإعلام للضوء على ذلك النوع من الحوادث، كما أجبرت الاستوديوهات الكبرى العاملة بالحقل السينمائية على إعادة النظر في طرق تصوير الأفلام ودفع نفقات أكبر لاتخاذ التدابير اللازمة لتوفير الأمان والحماية للعناصر المشاركة في تنفيذ المشاهد السينمائية.

وقعت تلك الحادثة في يوليو 1982 حيث سقطت إحدى الطائرات المروحية المستخدمة في التصوير من ارتفاع 25 قدماً (8 أمتار تقريباً)، وتسببت مروحة الذيل في قطع رأس الممثل "فيك مورو" كما سحق حطام الطائرة اثنين من الممثلين الأطفال المشاركين في تصوير المشهد وهم رينيه شين يي تشين (6 أعوام) وميكا دينيه (7 أعوام).